وعد الشرفاء عبدان ...شبوة ليست الارهاب والاخوان*

الإثنين 21 يونيو 2021 8:43

✅ *ما ان اعلنت القيادة المحلية للمجلس الانتقالي في شبوة عن موعد فعالية "عبدان" حتى انبرت وارتجت ‏ابواق الاخوانج واشياعهم ومرجفيهم تحذّر شبوة من خطر فعالية "عبدان" وانها ضارة مضرة عليها ، وانتحار سياسي للانتقاليين.. الخ من جمل النفاق المدبّجة وكان الاجدر بتلك الابواق المرجفة ان كان يهمها شبوة ان تدعو سلطة التمكين الاخوانجي بالسماح للتظاهر في عتق فمن سيتظاهرون سلميا في عبدان هم ابناء شبوة وليسوا وافدين عليها الم ترتج منابركم بشعار "شبوة لكل ابنائها" و"وما في البيت الا اهله"؟ الم تسمح وترعى وتحمي سلطة التمكين مظاهرة ائتلاف العيسي حين كانوا سمن على عسل وعندما اختلفوا معه على الفساد وليس على شبوة ومصالحها يعدون العدّة لمكون بمواصفات اخوانية يضغطون به عليه !!؟ طبعا مكوّن يكون الجنوب فيه حسب معايير التمكين ك"مكونات تحت الطلب" ظهرت كالفطر وانتهت كفقاعات الهواء المهم الاعلان وان تؤخَذ صورة تحت علم الجنوب وتقبل بالتمكين الاخواني!!*

✅ *الكل يعلم ان الارهاب لا يتظاهر فايهما اشد خطرا على شبوة ارهاب يصول ويجول ويختطف ويقتل ام مظاهرة سلمية ترفض التمكين الأخواني وتحذر من تخادم التمكين مع الارهاب ولا تخجل تلك الابواق ان تخلط وتغالط وتدلس باسم شبوة وان مسيرة سلمية خطرا عليها اما ان يقتل الارهاب افراد النخبة الشبوانية او تخطف فواتهم وتسجن وتعذب ابناء شبوة فتلك انتهاكات مشروعة للتمكين وتبررها ابواقة بكل المسوغات ولو سالت بوق ممن يتقيأون صباح مساء تمجيدا للتمكين هل عُرض اي من المعتقلين على القضاء اي قضاء ولو على مواصفات التمكين فلن تجد اجابة لان هدف الاعتقالات التكميم ومحو الانتقالي واجتثاثة وهو من المحال فالانتقالي صار جزءا من نسيج الجنوب ما يثبت ذلك ان التمكين لم يحارب الارهاب حتى بنسبة 5% من محاربته للانتقالي فوصلت صولة الارهاب ان يخطف منسوبي مؤسسات من الشرعية !! فما حركت سلطة الاخوان ساكنا فالمختطفون ليسوا محسوبين على مشروع التمكين الاخواني وما سمعنا حتى تهديد بان سلطة الاخوانج ستجرّد حملة لتحريرهم وهي تعرف بالضبط المكان الذي يسرح ويمرح منه الارهاب والمكان الذي يتواجد فيه المختطفون بينما يحذّر ويهدد عبر مؤسساته وابواقها بانه سيمنع فعالية عبدان لانها ستجر شبوة الى مربع مواجهة دموية كيف لم يجرّها اليها الارهاب الذي سيضعها عالميا من ملاذاته بعد ان حلحلة ذلك التصنيف النخبة الشبوانية*

صحيفة عدن الحدث

الاعداد السابقة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر