معاني ودلالات لقاء ( دار سعد ) للجنه الحوار الجنوبي الداخلي

الأحد 04 سبتمبر 2022 6:30

حسناَ فعلت لجنة الحوار الجنوبي الداخلي بزيارتها لمديريه دار سعد والتقائها بقياده السلطة المحليه فيها وان كان هذا اللقاء في هذه الزياره هو لقاء احتفالي فإننا نعتبره فرصه طيبه لفريق الحوار الجنوبي للاستماع من الأخ مدير عام المديريه وقياده السلطة المحلية واللجان المجتمعيه وكذا من عدد من الشخصيات الاجتماعية التي حضرت اللقاء لابرز الملاحظات والمطالب التي تخص المديريه ففيما يتعلق بالحوار . ومانتمناه أن تكون هذه الزياره وهذا اللقاء مقدمه لزيارات ولقاءات قادمه وفق اطار زمني وبرنامج عمل متكامل ، وبغض النظر عن طبيعه الزياره ومادار في هذا اللقاء فان اختيار اللجنه لمديريه دار سعد تمثل في حد ذاتها رسالة اطمئنان واضحه يمكن البناء عليها مستقبلآ لحلحله كثير من المشكلات العالقه في هذه المديريه ، فمديريه دار سعد تقريبا هي أكثر مديريات عدن تاثرآ بالصراعات والاحداث السابقه التي شهدتها المدينة فقد كانت وقودها لذا هي احوج ماتكون لاجراء حوار مع الاطراف المتضرره من هذا الصراع بدون استثناء وايضآ مع البسطاء الذين دفعوا ثمنآ غاليآ في هذا الصراع ومازالوا يدفعونه إلى اليوم ووضع حد لثقافة الانتقام والانتقام المضاد بين هذه الاطراف المتصارعه التي للأسف وجدت مرتع خصب ومساحه كبيرة لها بهذه المديريه وظلت تتمدد يومآ بعد يوم وتزداد جذوتها اشتعالآٓ بدون أن تبدو في الافق ملامح حلول للخروج من هذا الوضع الذي وجدت نفسها تعيشه غصبآ عنها، غير ان بارقة الامل الوحيده التي اطلقها الأخ الرئيس القائد عيدروس قاسم الزبيدي نائب رئيس مجلس القيادة رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي بتشكيله للجنتي الحوار الجنوبي الداخلي والخارجي في المجلس الانتقالي والشروع في اجراء حوار جاد مع مختلف القوى الجنوبيه والتي نتمنى ان تجد هذه المديريه ضالتها في هذا الحوار وان تلتقط جميع فئات المجتمع فيها الفرصه وتُقبل نحو الحوار بقلوب وعقول مفتوحه تنهي هذا الصراع في هذه المديريه التي عانت الأمرين من دفعها ثمن أخطاء بعض ابنائها وكذا أخطاء اخرين تمهيدآ لاجراء مصالحات حقيقية في المديريه لطي صفحه الماضي وبما يحفظ لها مكانتها التي تستحقها ويخرجها من الدور الذي يحاول البعض أن يلصقه بها كمعطل أمام اي مشروع جنوبي خدمه لاجنده معاديه للجنوب وتطلعاته . لذا وبما تملكه هذه اللجنه للحوار الجنوبي الداخلي من امكانيات وبماتتمتع به من خبرات والمشكله برئاسه الأخ المناضل صالح محسن الحاج وعضويه عدد من الكفاءات الجنوبيه التي تحظى باحترام وتقدير عند معظم الناس فنحن على ثقه بانهم لن يالون جهدآ في العمل على وقف الاخطاء والانفتاح على الجميع ، وكم نتمنى من عقلاء هذه المديريه بمختلف اطيافهم أن يلتقطوا هذه الفرصه التآريخيه ويضعوا جميعآ حد لكل هذه الأخطاء والتجاوزات التي حصلت في الماضي والتي يتحمل مسؤوليتها جميع المتصارعين سوى من مكونات ماكان يعرف بالشرعيه أو بعض اخطاء الانتقالي حينها على حد سواء ومن العيب أن تستمر الاخطاء وتظل هذه المديريه معطله وتعيش في نفس دوامه وروح ثقافه الانتقام التي لن يستفيد منها إلا اعداء الجنوب وعلينا أن نعي اننا اليوم أمام فرصه حقيقية لمعالجه نتائج جميع هذه الاخطاء التي عانت منها المديريه و الارتقاء بها وتحسين الخدمات فيها اسوه بقريناتها من المديريات الأخرى فدار سعد هي احدى مديريات عدن وناسها جزء من النسيج الاجتماعي الجنوبي العدني ومايؤلمها بالتأكيد يؤلم الجميع .

صحيفة عدن الحدث

الاعداد السابقة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر