مدير عام زنجبار يلتقي منظمات المجتمع المدني ورؤساء اللجان المجتمعية بالمديرية

الخميس 14 مارس 2019 9:54 م
مدير عام زنجبار يلتقي منظمات المجتمع المدني ورؤساء اللجان المجتمعية بالمديرية
عدن الحدث / خاص.

في إطار سعي السلطة المحلية بمديرية زنجبار لتحديد الأولويات في المشاريع التنموية والخدمية التي تحتاجها مديرية زنجبار بمشاركة مجتمعية واسعة من الشخصيات الاجتماعية ومنظمات المجتمع المدني وقيادات المكاتب التنفيذية بمديرية زنجبار عقد مدير عام مديرية زنجبار الأستاذ غسان شيخ فرج الكثيري صباح اليوم الخميس في قاعة الفقيد مطهر الكوني بالمجمع الحكومي بزنجبار لقاء بقيادات بعض المكاتب التنفيذية ومنظمات المجتمع المدني والنقابات واعضاء اللجان المجتمعية بمديرية زنجبار ورؤساء اللجان المجتمعية في الاحياء والحارات وذلك لمناقشة تحديد آلية لاختيار الأولوية من المشاريع الخدمية والتنموية التي تحتاجها المديرية .

وخلال اللقاء الذي حضره عدد من مدراء المكاتب التنفيذية واعضاء المجلس المحلي واللجنة المجتمعية بمديرية زنجبار تحدث مدير عام مديرية زنجبار مؤكداً على ضرورة تعزيز دور المجتمع في المشاركة الفاعلة في إنجاح عملية الدفع بعجلة التنمية والبناء والوقوف صفاً واحداً مع قيادة السلطة بالمحافظة ممثلة باللواء الركن أبوبكر حسين سالم محافظ محافظة أبين الذي مر عامان منذ تعيينه محافظاً لابين حقق خلالها الكثير من المنجزات ونفذت فيها الكثير من المشاريع التنموية والخدمية مشيراً إلى أن مديرية زنجبار قادمة على مرحلة جديدة سيتم خلالها تنفيذ العديد من المشاريع التنموية والخدمية الكبيرة خلال الفترة القادمة لذلك وجب علينا جميعاً التفاعل وتغليب مصلحة لمديرية العامة على اي مصلحة شخصية آنية .

واضاف شيخ علينا العمل على تحديد المشاريع المهمة التي تحتاجها المديرية والأولوية في تنفيذها لكي نستطيع أن نوجه المنظمات المانحة إلى هذه الاحتياجات للقيام بتنفيذها لافتاً إلى أن هناك منظمة تريد من قيادة السلطة المحلية بالمديرية ومكاتبها التنفيذية ومنظمات المجتمع المدني والنقابات تحديد اهم وأولوية المشاريع التنموية والخدمية مثل الصرف الصحي والمياه والكهرباء والمشاريع في الجانب الصحي والتعليم وغيرها من القطاعات التي تحتاجها المديرية والرفع بهذه الاحتياجات لعمل التدخلات اللازمة من قبلها في تنفيذ هذه المشاريع المحدده من قبل السلطة والمجتمع .

وقدم عدد من الحاضرين بعض المداخلات التي تحدثت جميعها عن نوعية الاحتياجات المهمة من المشاريع الخدمية التي تحتاجها المديرية واكدت على توسيع المشاركة المجتمعية من جميع الفئات والشرائح المختلفة من أجل تحديد هذه الاحتياجات وعقد لقاء أو ورشة عمل موسعة تناقش فيها الأولوية من الاحتياجات وتحديدها من خلال الاختيار بإجماع .

الجدير بالذكر أنه حدد يوم الاثنين القادم لعمل ورشة عمل بمشاركة موسعة من السلطة المحلية بالمديرية ومنظمات المجتمع المدني والنقابات واللجان المجتمعية بالمديرية والاحياء وعقال الحارات بمشاركة المنظمة .

*من محمد صالح عبدالرحمن

 

صحيفة عدن الحدث