بتمويل من مركز الملك سلمان للإغاثة عبر المنظمة الدولية للهجرة تنفيذ مؤسسة استجابة للأعمال الانسانية والاغاثية

حفل خطابي وتكريمي باختتام مشروع دعم سبل العيش للأسر المستضعفة والمتضررة بالأزمات في حضرموت بمدينة سيئون

الثلاثاء 27 أكتوبر 2020 5:30
 حفل خطابي وتكريمي باختتام  مشروع دعم سبل العيش للأسر المستضعفة والمتضررة بالأزمات في حضرموت بمدينة سيئون
سيئون / جمعان ويل

نظمت مؤسسة استجابة للأعمال الانسانية والاغاثية اليوم بمدينة سيئون حفل خطابي وتكريمي باختتام تنفيذها مشروع دعم سبل العيش للأسر المستضعفة والمتضررة بالأزمات في حضرموت الممول من مركز الملك سلمان للإغاثة والاعمال الانسانية عبر المنظمة الدولية للهجرة , ويهدف الى توفير فرص عمل للأسر المستضعفة والمتضررة بالأزمات من خلال العمل عبر نشاطات النقد مقابل العمل والتدريب المهني التي تساعد في تحسين الحالة المعيشية للمستفيدين . وفي الحفل الذي احتضنته قاعة السعادة للمناسبات والافراح بسيئون , اكد وكيل محافظة حضرموت المساعد لشئون مديريات الوادي والصحراء / عبدالهادي عبداللاه التميمي , بأن المشروع كان نوعيا وكان له الاثر الكبير في مخرجاته واستهدافه الشرائح المستضعفة والمتضررة بالأزمة التي يعيشها الوطن , مؤكدا بأن هذه الاحتفالية ليس ختاما للمشروع بل هي بداية للانطلاقة لأكثر من 300 متدرب ومتدربة اكتسبوا مهارات وحرف مهنية تساعدهم في تحسين وضعهم الاقتصادي الاسري ودخولهم لسوق العمل . وعبر الوكيل المساعد عن شكره وتقديره لمركز الملك سلمان للإغاثة والاعمال الانسانية على تمويلها لهذا المشروع وتنفيذها ودعمها للعديد من المشاريع في مختلف المجالات موصول الشكر للمنظمة الدولية للهجرة على ما تقدمه من مشاريع وهو محل تقدير الجميع الذي شملت جميع المحافظات والشكر لمؤسسة استجابة للأعمال الانسانية والاغاثية لتنفيذها هذا المشروع المميز وكان اشراك واستهداف شريحة ذوي الاعاقة يعد اختيار نوعي لها لإبراز كفاءاتها وقدراتها على العمل والابداع . مقدما شكره لكل الجهات الداعمة والمساندة والمتفاعلة التي اوصلت الى هذا النجاح , متمنيا من المستفيدين من المشروع في مجال التدريب ان يطوروا انفسهم ومهاراتهم وممارسة المهن التي تعلموها بكل اتقان واخلاص. ومن ناحيته عبر المدير التنفيذي لمؤسسة استجابة للأعمال الانسانية والاغاثية الاستاذ / طارق راجي لكمان , عن سعادته بتنفيذ المؤسسة هذا المشروع الانساني بالتعاون والشراكة مع المنظمة الدولية للهجرة , مؤكدا بأن المشروع هدف الى توفير فرص عمل للأسر المستضعفة والمتأثرة في الازمة الحالية التي تمر بها البلاد الذي من خلاله تم توفير 650 فرصة عمل تساعد في تحسين الحالة المعيشية للمستفيدين موزعة على مديريات المشروع المستهدفة مديريتي سيئون وتريم, لافتا بأن المشروع ارتكز على محوريين رئيسيين المحور الاول هو النقد مقابل العمل حيث تم اختيار مجموعة من الاسرة القادرة على تنفيذ عدد من الانشطة والاعمال بالمشروع رصف مجال السيول والري وعملية طلاء الشوارع وتنظيف عدد من الشوارع الرئيسية والمرافق الخدمية والمحور الثاني من المشروع وهو عبارات عن دورات مهنية وحرفية في مجالات [ الخياطة , الكوافير , كهرباء سيارات , جرافيك , صيانة جوالات , كهرباء منازل , ورش المنيوم ] . واوضح لكمان بأن اجمالي عدد المستفيدين من المشروع ٤٧٢٥ فرد , فيما بلغ اجمالي عدد المستفيدين من المشروع من الأسر ٦٧٥ اسرة , واجمالي عدد المستفيدين من المحور الاول للمشروع النقد مقابل العمل ٣٧٥ شخص موزعين على الانشطة التالية [ رصف ٦٠ مستفيد ، ١٩٦٣ متر مربع ] , [ طلاء الشوارع ٥٠ مستفيد ، ١٠ كم ] , [ النظافة ٢٤٠ مستفيد ، ١٣ كم ] , فيما بلغ بلغ اجمالي عدد المستفيدين من المحور الثاني من المشروع في مجال التدريب المهني ٣٢٥ متدرب ومتدربة موزعين على المجالات التالية [ صيانة جوال ٥٠ متدرب ] , [كهرباء منازل ٣٨ متدرب ] , [ ورشة المونيوم ١٤ متدرب من ذوي الاعاقة من الصم والبكم ] , [تصميم جرافيك ٩٢ متدرب ومتدربه ] , [ خياطة ٧٥ متدربه ] , [ كوافير ٥٦ متدربه ] , بأجمالي عدد ساعات ١٢٠ ساعة تدريبية . واشار المدير التنفيذي لمؤسسة استجابة للأعمال الانسانية والاغاثية الاستاذ / طارق راجي لكمان , بأن نجاح المشروع جاء من خلال التعاون المشترك وتذليل المعوقات من قبل السلطات المحلية بالوادي والصحراء والمديريات المستهدفة والادارات والمؤسسات ذات العلاقة مقدما لهم الشكر والتقدير . وفي كلمة المستفيدين من المتدربين اوضحت المتدربة / نور بن شهاب عن سعادتها في اكتساب مهارات وحرف مهنية مختلفة مع المستفيدين وعددهم 325 متدرب ومتدربة يستطيعون من خلالها تحسين حياة اسرهم وتحسين المستوى المعيشي لهم , معبرة عن شكرها لمؤسسة استجابة للأعمال الانسانية والاغاثية على تنفيذها لهذا المشروع والشكر موصول لمركز الملك سلمان للإغاثة والاعمال الانسانية على تمويله للمشروع والمنظمة الدولية للهجرة الوسيطة لهذا المشروع , داعية العلي القدير ان يدعل تلك الاعمال في ميزان حسنات الجميع ولمن قام بتنفيذ تلك الدورات واحتضنها من المعلمين والمعاهد وكلية المجتمع بسيئون . وتخلل الحفل الذي حضره مدير عام مديرية تريم / خالد عوض هويدي ومدير عام مكتب وزارة الشئون الاجتماعية والعمل الدكتور / عبدالله رمضان باجهام ومدير عام مكتب وزارة التعليم الفني والتدريب المهني / محبوب فرج امان ومدير عام صندوق النظافة والتحسين المهندس / عمر صالح سليم وعميد كلية المجتمع بسيئون الاستاذ المساعد / عبدالقادر حسين الكاف والامين العام للمجلس المحلي بمديرية سيئون المهندس / حسين سالم بامخرمة ومساعد مدير المشاريع بمنظمة الهجرة الدولية باليمن المهندس / نوار عبدالعزيز النمري والدكتور / صبري عبد هود مدير المشروع ومدير شبكة نماء اليمنية للمنظمات الاهلية بحضرموت / مبارك بن شهاب وعدد من قيادات وممثلي منظمات المجتمع المدني والمستهدفين من المشروع واولياء امورهم , تم عرض ربورتاج عن نشاط مؤسسة استجابة وربورتاج عن مراحل تنفيذ المشروع . وفي ختام الاحتفالية تم تكريم الجهات المساهمة في انجاح المشروع وتكريم اوائل المتدربين والمتدربات في المهن التي تدربوا عليها , ما تم توزيع معدات ومستلزمات العمل لل للمتدربين والمتدربات في كل مهنة مقدمة من المشروع . وعلى الصعيد نفسة وقبل بدء الحفل الخطابي والتكريمي قام الوكيل المساعد / عبدالهادي التمي ومعه ضيوف الحفل بافتتاح معرض منتجات مخرجات التدريب من الدورات المهنية واستمع التميمي من المدير التنفيذي للمؤسسة / لكمان لشرح واف حول تلك المخرجات كما استمع من المتربين انطباعاتهم حول ما استفادوا منه من تلك الدورات والتي عكست تلك المعروضات الاستفادة في الاتقان والابداع للعمل في تلك المهن الحرفية .//

صحيفة عدن الحدث

الاعداد السابقة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر