المهندس بن مخاشن: هذه دورة متقدمة وأتمنى أن تستمر مثل هذه الدورات لأهميتها

الاثنين 13 يناير 2020 2:22 م
المهندس بن مخاشن: هذه دورة متقدمة وأتمنى أن تستمر مثل هذه الدورات لأهميتها
عدن الحدث - المكلا : خاص

يرن هاتف عمليات الدفاع المدني 191، يرفع السماعة الرقيب ناصر بن علي الحاج المناوب في عمليات الدفاع المدني، المتصل مرتبكا: المطافي؟! يرد المناوب: نعم معك الدفاع المدني. المواطن: انا المواطن فلان ابن فلان وأبلغ عن حريق.. المناوب: اهدأ واعطني العنوان..

يأخذ المواطن نفسا ويبدأ في إعطاء المعلومات، وأثناء ذلك يسجل المناوب كل المعلومات، وهي حريق في أحد المباني مكون من دورين في المنطقة (س)..

يضع الرقيب بن علي الحاج السماعة، وخلال ثانية واحدة فقط كان البلاغ عن الحريق يتداول عبر أجهزة اللاسلكي لفرق المطافئ، وعلى الفور استنفر رجال الدفاع المدني، وفي اقل من دقيقتين كانت أولى العربات واقربها لموقع الحريق تخرج من من مركز الدفاع المدني في منطقة باعبود بالمكلا، وتلحقها العربة الثانية والاسعاف مباشرة..

وخلال دقائق معدودة تصل العربتان ومعهما سيارة الإسعاف إلى موقع الحريق، ويباشر فريق الإطفاء مد الخراطيم وإطلاق المياه فيهما، وترفع السلالم لتصل إلى الطابق الثاني من المبنى..

فبينما توجهت احدى الفرق إلى الدور العلوي، باشر الفريق الآخر عمله في إطفاء الحريق المشتعل في الدور الأول.. أول ماقام به رجال الاطفاء هو مباشرة إنقاذ سكان المبنى، حيث تمكنوا من اخراج الجميع سالمين، واستمرت عملية الإطفاء لنحو ربع ساعه نتج عنها إصابة أحد رجال الاطفاء بحرق سطحي، أجريت له الإسعافات الأولية في الموقع، ومن ثم تم نقله إلى أقرب مستشفى من موقع الحريق، وبعد ذلك تم إبلاغ العمليات بانتهاء المهمة بسلام، مع تقريرا مفصلا عن الحادثة ومانتج عنها من خسائر مادية، وإصابة أحد رجال الاطفاء بحرق سطحي والذي غادر المشفى بعد تلقيه العلاج. كان ذلك التمرين العملي الذي أداه رجال الاطفاء والدفاع المدني، صباح اليوم السبت 11 يناير 2020، في ساحة المؤسسة الاقتصادية بالمكلا، تطبيقا لما تلقوه من معلومات ومعارف خلال دورة (مكافحة الحرائق والاسعافات الأولية)، التي نظمتها قيادة أمن ساحل حضرموت، برعاية العميد منير كرامه التميمي المدير العام لأمن وشرطة حضرموت، وبالتنسيق مع شركة بترومسيلة، والتي حاضر فيها خلال خمسة أيام المهندس عبدالله بن مخاشن والدكتور سعيد العامري، تلقى خلالها اكثر من 30 جنديا من الدفاع المدني في مديريتي المكلا والشحر معلومات متقدمة في أساليب وطرق مكافحة الحرائق، والاجراءات التي يجب اتباعها في تقديم الإسعافات الأولية للمصابين في حوادث الحرائق في الموقع قبل اسعافهم إلى المستشفى.

وفي ختام التدريب، عبر العقيد سعيد حاج عبدالرحيم مدير الدفاع المدني بساحل حضرموت عن ارتياحه لما قدمه رجال الدفاع المدني المشاركون في التمرين العملي لتطبيق ماتلقوه من معارف في الدورة من أداء رائع، وتحركاتهم السريعة في أداء المهمة، مايؤكد أنهم استوعبوا كل ماتلقوه، مقدما شكره للمحاضرين والمدربين في هذه الدورة المهمة، التي ستسهم في تطور أداء الدفاع المدني في المحافظة.

من جانبه شكر المهندس عبدالله بن مخاشن قيادتي أمن المحافظة وإدارة الدفاع المدني على تقديمها كل الدعم لإنجاح هذه الدورة التي تمثل دورة متقدمة في رفع كفاءة المشتغلين في هذا القطاع المهم، حيث تلقوا معلومات واسعة ومكثفة في كيفية مكافحة الحرائق بمختلف أنواعها وتقديم الإسعافات الأولية للمصابين في الموقع، شاكرا المشاركين في الدورة على تعاونهم واهتمامهم الملحوظ في الاستفادة خلال أيام الدورة.

تجدر الإشارة إلى أن قيادة أمن ساحل حضرموت، ومنذ تحرير العاصمة المكلا وباقي مدن ومديريات المحافظة من سيطرة تنظيم القاعدة الإرهابي، تبذل جهودا متواصلة في إعادة بناء وتأهيل الدفاع المدني وتطويره، من خلال تزويده بالعناصر المدربة والمقتدرة، إلى جانب تحديث العربات المعدات، حيث قدمت دولة الإمارات العربية الشقيقة عددا من عربات الإطفاء الحديثة، إلى جانب عدد من المعدات التي خلقت فارقا كبيرا في أداء رجال الاطفاء، إلى جانب دعمهم لتنظيم الدورات المختلفة للضباط والافراد.

صحيفة عدن الحدث

الاعداد السابقة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر