طارق صالح يوجه رسائل نارية للحوثي ويكشف عن أهداف قواته شاهد الفيديو

الأحد 20 أكتوبر 2019 6:21 ص
طارق صالح يوجه رسائل نارية للحوثي ويكشف عن أهداف قواته شاهد الفيديو
عدن الحدث

أكد العميد الركن طارق محمد عبدالله صالح، قائد المقاومة الوطنية عضو القيادة المشتركة، أن حراس الجمهورية في الجبهات هم من يحرمون الحوثي النوم، وأنهم يرابطون في أماكن للبطولة والرجولة والثبات وليست لطالبي المال والمتهبشين. وقال العميد طارق، خلال زياراته الميدانية لمراكز تدريب حراس الجمهورية في الساحل الغربي، إن المقاومة الوطنية تخوض نضالاً وطنياً امتداداً لثورة سبتمبر وأكتوبر وانتفاضة الثاني من ديسمبر، ومن أراد العزة والكرامة والشرف والتحرر من المليشيات الحوثية الكهنوتية فليلتحق بحراس الجمهورية أو أي جبهة أخرى تقارع هذه المليشيات، ومن كان غرضه مالاً أو سيارة أو أية مغانم لا يأتي إلينا وليرحل يتصور في التحرير أو سائلة صنعاء غير مأسوف عليه. وأضاف مخاطباً حماس الملتحقين الجدد: المقاومة الوطنية هدفها معروف وبوصلتها محددة، قاتلنا الكهنوت الحوثي في صنعاء داخل حارة استشهد من استشهد وخرج من خرج وكان على رأس الشهداء زعيمنا وملهمنا الزعيم علي عبدالله صالح ورفيق دربه الأمين عارف عوض الزوكا رحمهما الله، وها نحن نواصل النضال الوطني، ولن نترك الحوثي يطعم الحياة ويهنأ النوم، ولن يتوقف نضالنا إلا باستعادة العاصمة صنعاء وتحرير كل شبر في أرض الوطن من الكهنوت الحوثي. واستمع العميد للمتدربين وهم يعددون مناطقهم التي التحقوا منها بحراس الجمهورية، وقال لهم: نريدكم قدوة.. ونعمة من الله أن نكون من كل محافظات الجمهورية من الحديدة من عدن من أبين من شبوة... من كل المحافظات، نشكل جبهة وطنية وسنداً لمختلف الجبهات في مأرب في صعدة والجوف وحجة والبيضاء والضالع، همنا استعادة الدولة والكرامة للشعب اليمني من عصابة الكهنوت الحوثي. وأشاد العميد طارق بالحماس الكبير والملموس لدى الدفعات الجديدة؛ حاثاً إياهم على المثابرة ومضاعفة التركيز خلال فترة التدريب والتأهيل وبما تتطلبه حجم المعركة التي يخوضها شعبنا للتخلص من الكهنوت. وكان قائد المقاومة الوطنية دشن، الخميس الفائت، برنامج زياراته الميدانية للدفعات الجديدة والموزعة في خمسة معسكرات تدريب خاصة بحراس الجمهورية على طول امتداد الساحل الغربي.

صحيفة عدن الحدث

الاعداد السابقة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر