القائد "علي القريضي" : لدى الجنوب جيش وأمن عظيم قادر على قهر العدو ونحن دوماً على موعد مع النصر

الثلاثاء 23 فبراير 2021 5:29
القائد "علي القريضي" : لدى الجنوب جيش وأمن  عظيم قادر على قهر العدو ونحن دوماً على موعد مع النصر
لحج / محمد مرشد عقابي:

أكد قائد قوات الطوارئ الجنوبية القائد "علي القريضي الحوشبي"، أن المعركة التي يخوضها الجنوب قيادة وجيشاً وأمناً ومقاومة منذ ستة أعوام وأكثر هي معركة كل العرب ضد الحركة الحوثية الإجرامية الإيرانية والتنظيمات الإرهابية والمتطرفة في المنطقة التي تقف خلفها دول وجهات تريد من خلالها إجتياح الجنوب ونهب ثرواته والعبث بالأمن والإستقرار المحلي والإقليمي والدولي. وقال قائد قوات الطوارئ الجنوبية في تصريح لوسائل الإعلام، لدى الجنوب جيش عظيم يقاتل المليشيات الحوثية والجماعات الإرهابية بكل احترافية وشجاعة وبسالة وفداء منذ 6 سنوات ونيف، مشيراً إلى أن الحركة الحوثية الإجرامية المدعومة من إيران والمليشيات الإرهابية التي تتكتل هنا وهناك في محاولة للتوغل وشن عدوان على شعب الجنوب العربي المسالم دأبت منذ نشأتها على بث الشائعات والتضليل والأكاذيب لتبرير جرائمها البشعة بحق الأبرياء ووضع غطاء لتمرير مشاريعها ومخططاتها التأمرية التي تحيكها ليل نهار ضد الجنوبيين والأشقاء في دول التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة، مطمئناً الجميع بانه لا قلق او خوف على الجنوب والدول العربية الشقيقة المجاورة من العصابات السلالية الحوثية وحلفائها من التنظيمات والمجاميع الإرهابية والإجرامية، فالجيش والأمن وأبطال المقاومة الجنوبية الأشداء سيقفون بالمرصاد لهذه الشرذمة الباغية بمختلف مسمياتها وسيتحقق الإنتصار عما قربب بحول الله تعالى ومنته على هؤلاء البغاة والمعتدين. ولفت القائد "علي القريضي الحوشبي" إلى أن لدى القوات المسلحة الجنوبية ورجال الأمن البواسل هدف سامي ونبيل واحد يتمثل بالدفاع عن الأرض والعرض والهوية الدينية والإنتماء العربي الأصيل، مشيداً بتضحيات أبطال الجيش الجنوبي وما يسطرونه من مآثر وملاحم بطولية خالدة في مختلف ميادين وجبهات القتال ضد الأعداء دفاعاً عن الأرض والعرض والحرية والكرامة والإستقلال، سيما تلك المعارك التي يخوضونها ضد المليشيا الحوثية الكهنوتية وقوى الإرهاب اليمنية المتدثرة بعباءة ما تسمى الشرعية، مؤكداً بأنه لدى القوات المسلحة الجنوبية والأمن الكثير من الخطط والحسابات الدقيقة التي سترجح الكفة لصالحها وستمكنها من حسم المعركة الفاصلة والقضاء النهائي على فلول العدو وتخليص الوطن منه، والكل ينتظر بفارق الصبر إشارة القيادة السياسية والعسكرية الجنوبية للإنقضاض والإجهاز على الأعداء وتطهير الأرض من شرورهم، ونؤكد بان الجنوب طال الزمن او قصر على موعد مع النصر المؤزر والحسم النهائي والأخير والذي لا يفصلنا عن تحقيقه سوى القليل من الوقت فيجب ان يتحلى الجميع بالثقة والصبر.

صحيفة عدن الحدث

الاعداد السابقة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر