في محاولة للتمرد على قرار إقالتهم  المرتقب . وصول ستة وزراء إلى  سيؤن وسط عدم ترحيب  من أهالي وادي حضرموت تقريرخاص

الثلاثاء 15 أكتوبر 2019 4:25 م
في محاولة للتمرد على قرار إقالتهم  المرتقب . وصول ستة وزراء إلى   سيؤن وسط عدم ترحيب  من أهالي وادي حضرموت تقريرخاص
عدن الحدث.. حضرموت ..خاص

أثار وصول ستة وزراء  من حكومة الشرعية المنتهية صلاحيتها  عقب التسوية الجديدة في البلاد الى مدينة سيؤن بوادي حضرموت لغط  واسع وعدم ترحيب من الشارع الحضرمي. وأكدت  مصادر محلية متطابقة في سيؤن بوادي حضرموت وبالمكلا  عاصمة المحافظة أن ستة وزراء من حكومة معين عبدالملك وصلوا سيؤن صباح اليوم الثلاثاء عبر مطار سيؤن يرافقهم  نواب وزراء وقيادات أخرى بالشرعيةويتوقع وصول وزراء آخرين خلال الأيام القادمة . وقالت مصادر أخرى مطلعة بسيؤن عاصمة وادي حضرموت أن وصول وزراء  بالجملة بهذا العدد  ومجموعة كبيرة من مسؤولي حكومة معين عبدالملك في وقت واحد إلى سيؤن بسبب التطورات الأخيرة التي تضمنت إتفاق تسوية جديد برعاية التحالف العربي مابين رئاسة الجمهورية اليمنية والمجلس الانتقالي ومن بينها إقالة حكومة معين عبدالملك وتعيين حكومة وطنية جديدة ذات كفاءة . وأوضحت المصادر بأن وزراء حكومة معين عبدالملك  بعد أن شعروا بنهاية صلاحيتهم  خرجوا من غرف الفنادق بالخارج ليصلوا مناطق سيطرة الإخوان المسلمين في اليمن والجنوب من بينها مدينة سيؤن ليتحصنوا  بقوات الأحمر ومليشيات حزب الإصلاح والأخوان المسلمين والتمرد على قرار إقالتهم وعلى الأقل هربهم  إحالتهم للتحقيق . وأضافت المصادر بأن السلطة المحلية بوادي حضرموت الموالية للإخوان المسلمين أستقبلت  الوزراء بحفاوة  كبيرة وجهزت  لهم برامج لزيارات  ميدانية وحضور لقاءات واحتفالات لمؤسسات حكومية ومدنية مع تغطية إعلامية كبيرة للإيهام  بأنهم قدموا  من أجل المواطنين إلا أن الشارع الحضرمي سخر من تواجد وزراء من حكومة يصفها الشعب بالفاسدة  ومسؤولة عن تردي الاوضاع  الاقتصادية والخدمية بحضرموت والمحافظات المحررة. في السياق ذاته فإن من وصل سيؤن حتى اليوم وزراء : وزير التربية والتعليم وزير الكهرباء والطاقة وزير الثقافة والسياحة وزير التعليم العالي والبحث العلمي نائب وزير الخدمة المدنية نائب وزير الإدارة المحلية.

صحيفة عدن الحدث

الاعداد السابقة

اتبعنا على فيسبوك

اتبعنا على تويتر